تضافر جهود برنامج الأغذية العالمي وهيئة الأمم المتحدة للمرأة لتعزيز المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة في فلسطين

التاريخ: 04 فبراير, 2021

بيان صحفي مشترك بين هيئة الأمم المتحدة للمرأة وبرنامج الأغذية العالمي


القدس- وقعت هيئة الأمم المتحدة للمساواة بين الجنسين وتمكين المرأة (هيئة الأمم المتحدة للمرأة) وبرنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة اتفاقية لدعم دولة فلسطين بشكل أفضل لتسريع التقدم المحرز في المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة بما يتماشى مع أجندة 2030 للتنمية المستدامة وفي سبيل تحقيق أهداف التنمية المستدامة.

ومن المزمع أن تدعم الوكالتان الحكومة في تبني نهج تحويلي مراعي لاعتبارات النوع الاجتماعي ويعزز المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة من خلال التحويلات النقدية والمساعدات النقدية متعددة الأغراض التي تمنح الأفراد حرية استخدام المساعدات في الإنفاق على الإيجار والغذاء والتعليم والصحة والاحتياجات المنزلية الملحة الأخرى. وسيقوم برنامج الأغذية العالمي وهيئة الأمم المتحدة للمرأة بتخطيط وتنفيذ الأنشطة من خلال التنسيق الوثيق بينهما، مما يضمن أن تكون الأنشطة شاملة ومتداخلة ومحددة الهدف بشكل جيد.

ومن جانبها قالت ماريز جيموند، الممثلة الخاصة لهيئة الأمم المتحدة للمرأة في فلسطين: "يأتي هذا التعاون خلال توقيت حرج للغاية وهو الوقت الذي نكافح فيه أزمة فيروس كورونا (كوفيد-19)؛ حيث يتأثر كل من الرجال والنساء ولكن بشكل مختلف." وأضافت: "ستسعى هيئة الأمم المتحدة للمرأة وبرنامج الأغذية العالمي في فلسطين إلى تعزيز وصول المرأة إلى الموارد والتعافي من أجل النهوض بمجتمع أكثر مساواة وإنصافًا واستدامة وشمولية."

وقد أدى انتشار جائحة فيروس كورونا (كوفيد-19) إلى تفاقم تدهور الأوضاع الصحية والاجتماعية والاقتصادية الحالية للفلسطينيين، ولا سيما الفئات الأشد فقراً وضعفاً. وأثرت الخسائر الهائلة في الوظائف على النساء العاملات في قطاع التوظيف غير الرسمي- الذي يضم معظم النساء العاملات- بشكل متفاوت كما يتأثرن بشكل كبير بعمليات الإغلاق والحظر. وعلى الرغم من التقدم المحرز، إلا أن أنظمة الحماية الاجتماعية في فلسطين ليست في متناول النساء بشكل كافٍ، مما يتركهن بدون شبكات أمان اجتماعي وخدمات أساسية مثل معاشات الشيخوخة والتأمين الصحي وبدلات الإعاقة وإجازة الأمومة والإجازات المرضية.

ومن ناحية أخرى قالت هيلدغارد لينجناو، القائمة بأعمال مدير برنامج الأغذية العالمي في فلسطين: "في سبيل إنقاذ الأرواح وتغيير الحياة، يجب علينا تعزيز المساواة وتمكين الجميع. وتتضح أهمية ذلك بشكل خاص خلال أوقات الأزمات الإنسانية وفي أماكن النزاعات؛ حيث يتفاقم انعدام الأمن الغذائي وسوء التغذية."

وأضافت: "يلتزم برنامج الأغذية العالمي بدمج المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة في أنشطتنا للوصول إلى هدفنا المتمثل في القضاء التام على الجوع وضمان تلبية الاحتياجات الغذائية للنساء والرجال والفتيات والفتيان."

وقد تم توقيع مذكرة التفاهم بحضور لين هاستينغز، المنسقة المقيمة للأمم المتحدة ومنسقة الشؤون الإنسانية في الأرض الفلسطينية المحتلة، التي شددت على أهميتها في تعزيز العلاقة الثلاثية بين العمل الإنساني والسلام والتنمية ونهج الأمم المتحدة الواحد في فلسطين لصالح الفئات الأشد ضعفاً واحتياجًا.

وفي فلسطين، يسعى برنامج الأغذية العالمي إلى تقديم مساعدات غذائية إلى 426000 شخص من غير اللاجئين من الفئات الأشد فقراً والأكثر معاناة من انعدام الأمن الغذائي، ونصفهم من النساء والفتيات. كما يدعم برنامج الأغذية العالمي الحكومة الفلسطينية لتعزيز بناء نظام حماية اجتماعية أكثر فاعلية وشمولية.

 

هيئة الأمم المتحدة للمرأة

هيئة الأمم المتحدة للمرأة هي كيان تابع للأمم المتحدة مكرس للمساواة بين الجنسين وتمكين المرأة. تم إنشاء هيئة الأمم المتحدة للمرأة  المناصرة العالمية للنساء والفتيات بهدف تسريع وتيرة التقدم في تلبية احتياجاتهن في جميع أنحاء العالم.

برنامج الأغذية العالمي

برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة هو الحائز على جائزة نوبل للسلام لعام 2020. نحن أكبر منظمة إنسانية في العالم، ننقذ الأرواح في حالات الطوارئ ونستخدم المساعدات الغذائية لبناء المسار المؤدي إلى السلام والاستقرار والازدهار للأشخاص الذين يتعافون من النزاعات والكوارث وتأثير تغير المناخ.

للمزيد من المعلومات، يرجى الاتصال بالجهات التالية:

ياسمين أبو العسل، برنامج الأغذية العالمي / القدس، الجوال: +972 546773170، yasmin.abuelassal@wfp.org

سمر الشريف، هيئة الأمم المتحدة للمرأة في فلسطين. الجوال: +972-59-9777-694، samar.al-shareef@unwomen.org