منتدى تونس للمساواة بين الجنسين

تجتمع النساء والشباب، مناصرين ومناصرات المساواة بين الجنسين من جميع أنحاء العالم في تونس لتقييم التقدم المحرز في مجال حقوق المرأة، قبل الذكرى الخامسة والعشرين لإعلان ومنهاج عمل بيجين. سيكون هذا هو المنتدى الأول من العديد من الاجتماعات العالمية التي تسبق عام 2020 ، والتي تدعو إلى اتخاذ إجراءات لتسريع التقدم وحماية المكاسب التي تحققت بصعوبة في مجال حقوق المرأة.

التاريخ: 14 أبريل, 2019

تستضيف حكومتا السويد وتونس بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي وهيئة الأمم المتحدة للمرأة منتدى تونس للمساواة بين الجنسين في العاصمة التونسية، في الفترة من 24 إلى 26 نيسان/ أبريل 2019

يُعقد المنتدى قبل سنة واحدة من الذكرى الخامسة والعشرين لاعتماد إعلان ومنهاج عمل بيجين، وقبل عام من الذكرى العشرين لقرار مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة رقم 1325، الذي يدعو لمشاركة المرأة الكاملة والهادفة في بناء السلام وحل الصراع ويسبق المنتدى أيضًا تقديم تقرير التنمية المستدامة العالمي الأول في قمة أهداف التنمية المستدامة التي ستعقد في نيويورك. عند ربط العناصر الرئيسية لهذه العمليات، سوف يسلط المنتدى الضوء على الدور المهم الذي يلعبه المجتمع المدني في تعزيز المساواة بين الجنسين والحفاظ على المكاسب التي تحققت بشق الأنفس.

ومن بين المتحدثين المشاركين والمشاركات في المنتدى رئيس الوزراء التونسي، يوسف شهيد والمديرة التنفيذية لهيئة الأمم المتحدة للمرأة، فومزيل ملامبو - نكوكا ووزيرة خارجية السويد، مارجوت فالستروم ووزيرة المرأة والأسرة والطفولة في تونس، نزهة العبيدي، من بين آخرين.

من المتوقع أن يجمع منتدى تونس حوالي 500 مشارك ومشاركة من جميع أنحاء العالم، بما في ذلك الناشطات من النساء والمناصرين الرجال الذين يدعون للمساواة بين الجنسين وممثلين عن الحكومات الوطنية والإقليمية والمحلية والمجتمع المدني والقطاع الخاص والأوساط الأكاديمية والمنظمات الدولية. سوف يركز بشكل خاص على مشاركة الشباب بحيث يكون المنتدى شاملاً ومستجيب لشواغل الأجيال المقبلة من قادة العالم. تم صياغة جدول أعمال المنتدى من خلال عملية تشاورية شارك فيها حوالي 6000 شخص من مختلف أنحاء العالم.

سيكون المنتدى واحدً ا من أكبر التجمعات العالمية الأولى التي تقيم التقدم المحرز في تنفيذ إعلان ومنهاج عمل بيجين ،بالإضافة إلى مناقشة قيادة المرأة في الحكم المحلي وجدول أعمال المرأة والسلام والأمن وخطة العمل والروابط بين الابتكار والتكنولوجيا والمساواة بين الجنسين. بالإضافة إلى ذلك، سيكون المنتدى فرصة لجمع النساء والرجال الذين يدافعون عن المساواة بين الجنسين من البرلمانات والحكومات والمجتمع المدني وتعزيز أصوات المناصرة والشبكات والدعوة لجعل الالتزامات الدولية حقيقة واقعة للنساء والرجال في كل مكان.

يتبع منتدى تونس منتدى ستوكهولم الذي عقد في أبريل 2018 وسيشمل مجموعة من الجلسات المتزامنة التي تنظمها منظمات متعددة لتمكين مجموعة غنية من المناقشات.

 أنقر هنا للمزيد من المعلومات عن المنتدى.

 التواصل الإعلامي: فاتن بجاوي، مسؤولة الاعلام، بهيئة الأمم المتحدة للمرأة في تونس

 البريد الإلكتروني:faten.bejaoui[at]unwomen.org