بيان صحفي: الفيفا وهيئة الأمم المتحدة للمرأة يوقعان أول مذكرة تفاهم على الإطلاق

التاريخ: 07 يونيو, 2019

Gianni Infantino, FIFA President (R) and Phumzile MIambo-Ngcuka, United Nations Under-Secretary-General and Executive Director of UN Women (L) sign a Memorandum of Understanding during the FIFA Women's Football Convention  in Paris, France. Photo: Mike Hewitt - FIFA/FIFA via Getty Images
وقع كلا من جياني إينفانتينو، رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) وفومزيليي ملامبو- نكوكا، المديرة التنفيذية لهيئة الأمم المتحدة للمرأة مذكرة التفاهم خلال مؤتمر الفيفا لكرة القدم للسيدات المنعقد في باريس إكسبو بورت دي فرساي في 7 حزيران/ يونيو 2019 في باريس، فرنسا. الصورة: مايك هيويت- فيفا/فيفا بواسطة جيتي ايمدجس.

باريس، 7 حزيران/ يونيو 2019- وُقّعت أول مذكرة تفاهم على الإطلاق بين الاتحاد الدولي لكرة القدم(الفيفا) وهيئة الأمم المتحدة للمساواة بين الجنسين وتمكين المرأة (هيئة الأمم المتحدة للمرأة) من قبل رئيس الفيفا جياني إينفانتينو والمديرة التنفيذية لهيئة الأمم المتحدة للمرأة فومزيليي ملامبو- نكوكا في مؤتمر الفيفا لكرة القدم النسائية اليوم، قبيل ساعات من المباراة الافتتاحية لكأس العالم للسيدات 2019.

وعلق إينفانتينو قائلًا "نحن نشهد لحظة مهمة بالنسبة إلى الفيفا حيث نجمع القوى مع هيئة الأمم المتحدة للمرأة لتحقيق المساواة في النوع الاجتماعي للنساء داخل الملعب وخارجه" واستطرد حديثه معلقًا "سنعمل معًا على رفع مستوى الوعي حول كرة القدم النسائية وتأثيرها على الصحة والتمكين وكيف أنها تضع نماذج للدور الإيجابي الذي تلعبه النساء والفتيات في جميع أنحاء العالم."

ستشكل مذكرة التفاهم إطارًا قويًا لتعزيز الجهود المشتركة بين الفيفا وهيئة الأمم المتحدة للمرأة وكيفية التطوير من تلك الجهود، فسيعمل كلا المنظمتان بشكل وثيق مع الهيئات العمومية والمنظمات الدولية والمنظمات الإعلامية والرياضية والقطاع الخاص لإتاحة كرة القدم بصورة أكبر للنساء والفتيات ولنشر المحتويات الرياضية المتنوعة دعمًا للمساوة بين الجنسين وسيتم الاستفادة من الأحداث الرياضية الكبيرة بحيث يتم إحقاق تغيرات إيجابية على كافة المستويات الاقتصادية والسياسية والاجتماعية وتحدي الأنماط المتكررة من التفرقة والقوالب النمطية التي تعيق التقدم للجميع.

وقالت المديرة التنفيذية لهيئة الأمم المتحدة للمرأة، فموزيلي ملامبو- نكوكا، " إن هيئة الأمم المتحدة للمرأة والفيفا ملتزمان بإتاحة الفرص المتكافئة داخل الملعب وخارجه والاستفادة من الإقبال الجماهيري الكبير لكرة القدم لإحداث تغيير إيجابي في جميع أنحاء العالم، فنحن على ثقة من أن هذه الشراكة ستحدث فرقًا حقيقيًا فيما يتعلق بانعدام المساواة بين الجنسين التي نراها حاليًا في جميع الألعاب الرياضية، والتي نعمل على إنهاءها في جميع أنحاء المجتمع، مدركين أن هذا يعود بالنفع على الجميع".

إن مجالات العمل الرئيسة في مذكرة التفاهم ثلاثة وهم: تطوير السياسة الرياضية وتعزيز المشاريع المستدامة التي ستساعد على خلق إرث دائم وتغيير ثقافي والتي من شأنها أن تُمَّكن النساء والفتيات في جميع أنحاء العالم وأخيرًا وليس آخرًا، التواصل لزيادة الوعي فيما يتعلق بالمساواة بين الجنسين من خلال الرياضة كالدعم من أساطير الفيفا وسفراء النوايا الحسنة للأمم المتحدة، فضلاً عن البطولات الكبرى.

شهد مؤتمر الفيفا لكرة القدم النسائية، والذي وُقعّت مذكرة التفاهم في خضمه، حضورًا من القادة من عالم الرياضة وعالم السياسة حيث اجتمعوا لمناقشة القضايا الرئيسة المتعلقة بتطوير كرة القدم النسائية والمزايا الاجتماعية لكرة القدم على النساء والفتيات في جميع أنحاء العالم.

لمزيد من المعلومات حول مؤتمر الفيفا لكرة القدم النسائية، انقر هنا.