الوثائق التوجيهية

تُحدد الخطة الاستراتيجية للأمم المتحدة للمرأة للفترة 2018-2021 التوجه الاستراتيجي لهيئة الأمم المتحدة للمرأة وأهدافها ونُهُجها لدعم الجهود الرامية إلى تحقيق المساواة بين الجنسين وتمكين جميع النساء والفتيات. وتدعم هذه الخطة تنفيذ إعلان ومنهاج عمل بيجين وتُسهم في تنفيذ  أجندة التنمية المستدامة لعام 2030 بصورة تراعي النوع الاجتماعي.

اتفاقية القضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة  (سيداو) و البروتوكول الاختياري. تشكل "وثيقة حقوق المرأة" حجر الزاوية في برامج الأمم المتحدة للمرأة جميعًا. هناك أكثر من 185 دولة أطراف في الاتفاقية.

إعلان ومنهاج عمل بيجين تحدد هذه الوثيقة، التي اعتمدتها الحكومات في المؤتمر العالمي الرابع عن المرأة لعام 1995، التزامات الحكومات لتعزيز حقوق المرأة. أعادت الدول الأعضاء تأكيد هذا المنبر وتعزيزه في عام 2000 أثناءالاستعراض العالمي للتقدم بعد مرور 5 سنوات، كما تعهدت بتسريع التنفيذ أثناء الاستعراض بعد مرور 10 سنوات في عام 2005، و الاستعراض بعد مرور 15 سنة في عام 2010، و الاستعراض بعد مرور 20 سنة في عام 2015.

 اعترف قرار مجلس الأمن رقم 1325 بشأن المرأة والسلام والأمن (2000) بأن الحرب تؤثر على النساء بشكلٍ مختلف، وأكّد من جديد الحاجة إلى زيادة دور المرأة في صنع القرار فيما يتعلق بمنع الصراعات وحلها.  واعتمد مجلس الأمن الدولي لاحقًا سبعة قرارات إضافية بشأن المرأة والسلام والأمن: 1820 (2008)و 1888 (2009) و1889 (2009)و 1960 (2010)و 2106 (2013) و2122 (2013) و 2242 (2015).


تمثل القرارات الثمانية مجتمعةً إطارًا  حاسمًا لتحسين وضع المرأة في البلدان المتضرّرة من الصراعات.

في إيلول/سبتمبر 2015، اتحدت الحكومات وراء  خطة عمل طموحة تضم 17 هدفًا جديدًا للتنمية المستدامة و 169  مقصدًا  تسعى إلى إنهاء الفقر ومكافحة عدم المساواة وتعزيز الرخاء مع حماية البيئة وذلك بحلول عام 2030. وكانت مجموعة الأهداف الإنمائية للألفية قد سبقت ذلك في الفترة من عام 2000 إلى عام 2015.